هجرنا كلام الله فهَجَرَنا الله

شاطر

الزعيم
المدير العام

ذكر عدد الرسائل : 43

تاريخ الميلاد : 02/02/1990
العمر : 26
المزاج : هادئ
نقاط التميز : 10
تاريخ التسجيل : 26/06/2008

هجرنا كلام الله فهَجَرَنا الله

مُساهمة من طرف الزعيم في الخميس يوليو 17, 2008 12:50 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد نزل هذا القرآن ليكون منهج حياة، ودستور أمة، ونموذجاً واقعياً للتطبيق العملي، تنمو الحياة في ظله وتترقى، لا ليقبع في الزاوية الضيقة من الحياة، كما تقبع الأبحاث النظرية في زوايا الجامعات ومراكز الأبحاث

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( تركت فيكم أمرين، لن تضلوا ما تمسكتم بهما: كتاب الله، وسنة نبيه )

نزل القرآن على رسول الله صلى الله عليه وسلم، ليبني عقيدة التوحيد في قلوب الأمة، وليخوض بهذه العقيدة معركة الحق والباطل، والهدى والضلال .

ولقد حقق القرآن بمنهجه الرباني خوارق في تكييف نفوس الصحابة رضي الله عنهم،

أما اليوم فقد هجر المسلمون هذا القرآن، واتخذوه كتاب متعة للثقافة، وكتاب تعبد للتلاوة فحسب، لا منهج تربية وسلوك، ودستور حياة للعمل والتطيبق؛ وقد ترتب على هجر المسلمين للقرآن تبعات عديدة ونتائج خطيرة، على المستويات كافة:

فعلى مستوى الأفراد: أصبح سلوك كثير من المسلمين، لا يمت إلى أخلاق القرآن بصلة، بدءًا بترك تحية الإسلام إفشاءً وردًا، ومرورًا بالتحاسد والتنابذ بالألقاب والسخرية من بعضهم البعض، وانتهاء بالتعامل بأنواع الحرام، من رباً وزنى، وأكل لأموال الناس بالباطل، ونحو ذلك من المحرمات التي نهى الله عنها في كتابه الكريم .

وكان من تبعات هجر القرآن على مستوى الأفراد أيضًا، هجر لغة القرآن والزهد فيها، والرغبة عنها، والأخذ بلغة أولئك القوم؛ لأنها لغة العصر والمعاصرة، وسبيل التطور، ومظهر من مظاهر الرقي والحضارة!!. فأنت ترى أحدهم يتفاخر ويتباهى أنه يرطن بلغة الأعاجم، ولم يعد يعتمد العربية في كلامه، بل ربما يخجل أن يتكلم بها؛ لأنها - بحسب زعمه - لغة ميتة لا حياة فيها، ولأنها لا تناسب تطورات العصر ونهضته !

ثم إن هؤلاء الأفراد - فوق ذلك - قد جعلوا من أهل الغرب قدوتهم، ومن سلوك أولئك القوم وجهتم؛ فهم يقلدونهم في الصغيرة والكبيرة من الرذائل، وفي القبيح والمذموم من العادات والصَّرْعات؛ فإن أطالوا شعورهم، كان على هؤلاء أن يفعلوا الشيء نفسه، وإن كشف أولئك القوم عوراتهم وأظهروا سوآتهم! وقس على ذلك أنواع السلوك الأخرى، من الاختلاط بين الجنسين، والزواج بين المثلين، والعلاقات المحرمة والشاذة التي يأباها وينفر منها وعنها، كل من بقي على فطرته السليمة .

ما أسباب هجر القرآن :هل بسبب تآمر القوميات واللوبيات على الأمة الإسلامية؟
هواننا واتخاذ الغرب المثل الأعلى.
هل للحكومات دور في هجرنا القرآن الكريم...

وما الحلول في نظركم


أرجو الله العظيم أن يعيد هذه الأمة إلى العمل بكتابه وسنة نبيه والسلام عليكم

fofost
عضو جديد

ذكر عدد الرسائل : 5

نقاط التميز : 10
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

رد: هجرنا كلام الله فهَجَرَنا الله

مُساهمة من طرف fofost في الخميس أكتوبر 23, 2008 11:14 pm

والله حقيقة مرة تتذوقها قلوبنا

الله يهدينا الى صراطه المستقيم


اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات.

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 17, 2017 5:48 am